الأحد، 9 ديسمبر، 2012

فوبيا الفقد


أميرة، أصبحت أتذكرها معكِ كل يوم .. أتذكرها وأقول ؛ ربما أموت مثلكِ أو تموت هي .. أعني.. أنا أعرف أخبارها من هُنا وهُناك ، وبعض الأحلام أيضًا .. ولكنني أريدها قريبة .. تحت يديّ كما يقال
أعرف يا أميرة _أيضًا_ أنه لم يعد مجديًا _محاولة_ أن نعود بأي بشكل ؛ ولكن .. كما تعرفين .. حمّى الافتقاد وفوبيا الفقد وأشياء أخرى تعلمين عنها بحكم غيابك
أميرة..هل كان عليكِ أن تموتي كي أكتب لكِ؟
هل أتذرع بموتكِ لأكتب لكِ؟
هل أستخدمك؟ 

لست في براءة الذئب ولا تورط البئر.. ربما في تيه الحوت! كان عليه أن يضمّ يونس ليالٍ ثم يلفظَه دون إرادة ولا معرفة ولا عنوان يسأل عنه فيه .
أميرة، أنا أفتقد من هم أحياء بالفعل ؛ ألا يكفي غياب!
اللعنة على التورط والتعلق والانضمام.

اجتزاء
****
حنان قبل موت جلال غير بعد موت جلال
حنان قبل موت أميرة غير بعد موت أميرة
حنان قبل موت جدو غير بعد موت جدو
حنان قبل موت أحمد غير بعد موت أحمد
حنان قبل موت تيتة غير بعد موت تيتة
حنان قبل موت ابراهيم غير بعد موت ابراهيم
حنان قبل موت فاطمة غير بعد موت فاطمة
حنان قبل موت عمو أسامة غير بعد موت عمو أسامة
حنان بعد موت طنط أم أحمد جارتنا غير بعد موت طنط أم أحمد جارتنا
حنان بعد موت إيمان غير حنان بعد موت إيمان
حنان بعد موت خالو سعيد غير قبل موت خالو سعيد
وبابا حسنا
 
 
ألا يعلم الأحبة ؟؟ لِمَ  يرحلون؟
  

ليست هناك تعليقات: