الأربعاء، 16 يناير، 2013

تداعيات

نهايةً
لا مزيد من الرسائل المكشوفة
ولا أسماء المرسل إليهم


عودةً
نسكن للاشيء
ونتمنى من الله أن يعطينا القوة لتحمل المزيد من الانكسار


مقتطفٌ
أو قطف
لمن غابوا
أحياء وميتة


منتهى
لا إيمان
لا رُكن
لا ملتجأ

هناك 4 تعليقات:

شاب فقرى يقول...

إبحثي عن نقطة من النور فى حياتك

أناس يمنحون ويتفهمون ويعرفون ( سر الوجود )

إبحثي عن نقطة النور

لتجدي بقايا منك تبني منها من جديد ما تكسر منك

فى البداية سيبدو الأمر تافها لا معني له ثم سيصبح صعبا حد الجنون وحينها فقط يكن قرارك هوا من يتحكم فى نقطة النور تلك

إبحثي يا عزيزتي

لا تظلي وحيدة فى عالم *** ****

كوني بخير

شاب فقري

حنان الشافعي يقول...

فقري
لأول مرة من زمان هرد على تعليقات
ليه افترضت انبي معنديش نقط نور؟
أنا نقطة نوري
ليه افترضت ان البوست دليل ضعف؟
انا قوية
ليه مفترض اني وحيدة
انا عمري ما كنت ولا هكون
تعريفاتكم للوحدة والكسرة والضعف والنور وحتى الحب مختلفة تماما عن تعريفاتي
انا مش في صراع
انا كويسة
دمت بخير

غير معرف يقول...

هههههخخخخخخخخخ سر الوجود

اسامة يقول...

بين عودة ومنتهى.. تضاد يظهر المعنى ويجعله اكسرا رسوخا...
بيد لو تغيرت مواقعهم وكان المنتهى/ عنوانا للعودة والعكس...

سلمت يمينك