الجمعة، 12 فبراير، 2010

لم ؟!


ماذا أفعل حينما يكون في رضاك موتي وتعلم ذلك ...

وأعلمه ،

وأصر علي إرضائك وتعش كل يوم باحثاً عني لأرضيك !!

أرجوك خبرني وتساءل أنت ..

خبرني لم تبحث مستميتاً عني وتعلم أن هناك هلاكي ؟؟؟؟؟؟؟؟

وتساااااااااااااءل حد الحيرة ...

تري أأرضيك لأني أحبك ؟؟؟ أم لأني وجدت في إرضائك طريقي الامن للهلاك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

هناك 22 تعليقًا:

ريمان يقول...

السلام عليكم


ممممممممم

انا محتاره ومستغربه

بس اما يبقى فى موت او تعذيب للنفس مقابل ارضاء الحبيب دى محتاجه شويه تفكير

بس هنا الحبيب ليه يرضالها كده؟

فاتيما يقول...

يا حنان يا حبيبتى

بطلة خواطرك مش بتدور عليه
عشان تهلك

دى بتدور عليه
عشان متصورة انها هتنقذ روحها
من الهلاك

و للأسف

هوه أغبى من أن يدرك ذلك
و يقدر ثمنه


غالباً هى مخلوقة كدا
روحها فى قلبها

بس أحب أبشرها
ان اللى مش عارف قيمتها
و بيستخف بيها دا

بنفس قوة وجوده و نفوذه عليها

بنفس قوة تلاشيه من حياتها

بس لما تقرر هيا
إنه خلاص
ميستاهلش كرم
اكتر من كدا



خالص حبى ليكى يا حبيبتى
و ابقى طمنينا لما تجيبوا
فرق الجامعات الأرض كلهم
ماشى ؟

ندى نصر يقول...

تري أأرضيك لأني أحبك ؟؟؟ أم لأني وجدت في إرضائك طريقي الامن للهلاك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

عزيزتي ما أروع تلك الخاتمة...

عندما نحب يتوقع أحباؤنا منا دائما ما هو فوق طاقتنا، لكن طالما رضينا بالحب علينا تحمل تبعاته

مودتي وتقديري... دمتي في رعاية الله

sookra يقول...

اعتقد انها تحاول ارضاءه لانه طريقها للهلاك
ولكن لماذا يكون فى رضاء من نحب هلاك ولماذا من نحب لايرضى سوى بهلاكنا

7annen يقول...

لما بنحب اووووووى
بنبقى عاوزين نرضى حبيبنا حتى لو
فى ارضائه هلاك وموووووووووت
المهم انه يكون مبسوط وبس

تسلم ايدك
ربنا يديم التواصل

لولا وزهراء يقول...

الصوره صعبه اوى
بس الكلمات تعبر عن مضمون الصوره بجد

على فكره مش ينفع طرف يفضل يرضى الطرف الاخر والتانى مش بيعمل اى حاجه
لازم يكون من طرفين
كلماتك حلوه اوى
تسلم الانامل الذهبيه

أحمد الصعيدي يقول...

اياك والهلاك سيدتي
فعلي الرجلل ان كان يحب ان يقدم موجبات العشق

واعلمي سيدتي وانا رجل اعلمي تماما لا شي يبقي حتي الحب

والنسيان التام قادم لا محالة

أسعدك الله

حنان الشافعي يقول...

ريمان


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اهلين بالناس الغاليه
والله والله وجودك ومتابعتك الدائمه تسعدني جدا يا ريمان

ودون أن تحتاري
حينما نحب (أيا كان نوع الحب)
اذا كنا من الصدق كفاية أن نحب حقا فالحبيب يكون كل الناس ويكون ارضاؤه همنا الاكبر حتي وان كان في ارضائه موتنا
اما ان يرضي الحبيب بذلك
بل ويعلمه ويستمر في استهلاك روحنا ..
فلا أدري حقا المسمي الصحيح لهذا الحبيب
ولكن ما اعلمه حق العلم
ان البطلة تري في ارضائه طريقها الامن للموت فليس ارضائها له حبا

عزيزتي
دمتي هنا دوما

حنان الشافعي يقول...

فاتيما

طمطوووووووووم
متتصوريش فرحتي بتعليقك قد ايه
ومتتصوريش اكتر فرحتي بنص التعليق قد ايه بجد
قد ايه فهمتي البطله وفهمتي مشكلتها وكمان عندك الحل !!! بصراحه عندك حق قوي واحب اطمنك البطله دي اصلا اصلا قررت تعزل نفسها عنه او تعزل مشاعرها تحديدا
اه هتفضل ترضيه واه هتفضل عايشه معاه لكنها معزوله تمااما عنه
لانها ببساطه متقدرش حتي تبعد عنه
مش بايدها يا فطوم
كل اللي قدرت عليه انها قالت العمر بايد ربنا وحتي هو لو فاكر انه هيقدر يموتها فهي هتضيع عليه الفرصه زي ظالم مستني نظرة انكسار من المظلوم يقوم المظلوم يقابله بابتسامة رضا يضيع عليه كل شئ
بس تعرفي بجد
صعبانه عليا قوي وقاتلني اني مش عارفه اعملها حاجه تريحها
مش عارفه نفوذه عليها ده جايبه منين يا طماطم
وكأن الانسان ديما يحب الشئ اللي هيتعبه بجد
احترت فيها قوووووي مش عارفه اذا كانت بتحبه ولا بتكرهه ولا عارفه اذا كان بيحبها ولا بيكرهها
عارفه ومن الحب ما قتل
اهو انا شفت ده بعيني وعشته بكل كياني
اقولك
هحكيلك بعدين
بس سيبك انا مبسوطه انك جيتي وبقيتي بتابعي اهو مش هرضي بعد كده متجيش مليش دعوه
وبالنسبه للفريق ادعيلي بقي مسافره يوم الثلاثاء القااااااادم للمنيا
وهنقطعوهم يا شابه ههههههههه
دعواتك قوي لاني روحت عيانه مووووووت
اخف بس لحد البطوله ما تعدي وبعد كده مش مهم اعيا تاني اهئ اهئ اهئ
وهطمنك اكيد ان شاء الله بس مش عارفه الصراحه ازاي انا معندديش نت اصلا وهناك معتقدش فيه برده
عارفه مش بتحبي تدي موبايلاتك لحد برده
مممممممممممم
اقولك هفكر اتصرف ازاي
وحشتيني يا طمطم قوي
ادعيلي تاني والنبي

حنان الشافعي يقول...

ندي نصر
عندما نحب يتوقع أحباؤنا منا دائما ما هو فوق طاقتنا، لكن طالما رضينا بالحب علينا تحمل تبعاته
عزيزتي
كلماتك قطعا صحيحه وللحب تبعات وتبعات ليس كله تحليق في سماوات الرومانسية العذبه
وبطلتي راضية لا تشكو
انما فقط تواجه واقعها
او ربما تعيد تفقد لوحتها الخالده

خالص ودي لكِ
كوني هنا دوما
ورعاك الله

حنان الشافعي يقول...

SOOKRA

هي حقا ترضيه لتهلك دونه
وحقا ما اروع ان نهلك دون من نحب حتي بيديه
اما ان يكون في ارضاء حبيبنا هلاكنا..
وان لا يرضي الحبيب سزي بهلاكنا
فهاذان سؤالان لم اجد لهما جواب
صدقا بحثت ويأسا انتهيت

تحياتي لكِ وودي

حنان الشافعي يقول...

7NNEN
عندك حق قوي يا حنين هو بالظبط كده

يسلم مرورك الكريم
يارب ان شاء الله

دمتي هنا دوما

حنان الشافعي يقول...

لولا وزهراء
اولا انا مش عارفه مين فيكم اللي متابعه الاول كنتم بتكتبوا
ثانيا الصوره فعلا صعبه
عيد حب سعيد بقي :)
وعندك حق مينفعش بس بيحصل نقول ايه بقي :(:(
مبسوطه ان اكلمات عجبتك

ويسلم مرورك الرائع
ويارب يدوم

حنان الشافعي يقول...

أحمد الصعيدي
فعلي الرجلل ان كان يحب ان يقدم موجبات العشق

والانثي عزيزي عندما تحب لا تتمني من موجبا ذلك اللعشق سوي رضاه


والنسيان التام قادم لا محالة
مع احترامي الشديد لرأيك واصدقك ان النسيان قادم
لكن صدقني .. لا يوجد في تلك الحياة نسيان دائم
ربما يوجد هذا النسيان العذب .. ولكن هناك .. وربما هي تسعي لهلاكها دونه حتي تفوز به :)
دام مرورك الكريم سيدي الفاضل
اللهم امين واسعدك وارضاك

I'm The CraZy One يقول...

بجد بجد حلوة اوي و احساسها وصل
فنانه بجد :]

adel يقول...

السؤال ده تجاوب عليه صاحبه القصة

بس سؤال هو ده بوست عن الفالنتين زي ماقالتي علي الفيس ؟؟؟
معتقدتش الحقيقة

حنان الشافعي يقول...

IAM THE CRAZY ONE

شكرا ليكي يا سكر ومبسوطه انها عجبتك

حنان الشافعي يقول...

ADEL
صاحبة القصه ملهاش اصلا في الحوار ده
البطله قصدك ؟؟
لو قصدك كده ... هي بتسأل البطل وبتسأل نفسها
بس كده كده مفيش جواب اصلا


بس سؤال هو ده بوست عن الفالنتين زي ماقالتي علي الفيس ؟؟؟
عمري ما ضشفت حد يسال ويجاوب مع بعض
عموما اجابتي انا..
ايون بمناسبة الفالنتين
بس انا فالنتيني غير... !!

حزينه يقول...

كانك بتتكلمى عنى

حزينه

elsha3er يقول...

السلام عليكم

ازيك يابنت بلدى اتمنى انك تكونى فكرانى


كلماتك غاية فى الروعة معبرة جدا لكن اعتقد انها تحتوى على قليل ن المبالغة لكن من الناحية الادبية ممتاز

تحياتى

احمد الشاعر

حنان الشافعي يقول...

ط

نهــــــــــار يقول...

السلام عليكم...
تعرفي أنا أول وحده قرأت التدوينه هذه ..
بس مش عارفه ليه مش قدرت أعلق ..
ربما لمدى قسوة النفس على نفسها
أو تلذذها بإذاء الآخر لها ...
أولى لها أن تبحث عن نفسها أولا ..
....
في أمان الله