الجمعة، 27 فبراير، 2009

فتاة الأحلام


فتاتي ...


تعالي إليَّ ،

هلمِّي ...

لأضم يداكِ ...

ننطلق معاً ،

بين الحدائق ...

نخترق المروج ،

نتنسم سوياً ...

عبير الزهور الفواحه ،

نري بعينيك ...

كل الألوان الزاهيه ،


تتلون بها عيناكِ ...


هاتان الساحرتان ،

ذاك السحر البنيَّ ...

فلتزيحي عنهما،

ستار الأحزان ...
ولنرسم علي شفتاك ،
هاتان العذبتان ...

أجمل ابتسامه ،

تتشرب من صفو النهر ،

ولأجل تلك البسمه ...

سأهديك زهرتان ،
حمراوان بلون الشمس ...
وقت الغروب ،

هلمِّي ...

نعيد إليك الفرحه ،

هلمِّي ...

فالأفق في الإنتظار ،

ما أجمل ما نحن فيه ...

وكأنها الفردوس ،
أقبلي صغيرتي ...

انطلقي معي ،

ما أبهي تلك النظرة ...

في عينيكِ ،

أتعلمين ؟!

أري في قسماتك ...

زهور البراءة البريه ،

يا حنين القلب ،

تعالي إليَّ ...

سأضمك ،

أخبئك بحناياي ...

وأحتضن يداكِ ،

ونحيا معاً ...
بين الأحلام .



الأحد، 8 فبراير، 2009

وحدي



ما الضيرُ في هذا ؟


أريد أن أبقي وحدي،


أسدلُ شعري ...


أتراقص حتي الإعياءْ...
أشدو وأغني،


أركض كالخيل الحرْ ...


أحيا تِيه الصحراءْ ،


أغلق قلبي ...


بظلامٍ من حزن السماءْ ،


أسلمُ روحي راضيةً...


أمضي حرَّه ...
ما بقلبي خوفُ السجناءْ ،


أتجرَّدُ من أدني إحساسْ...
جر بيوم ذلاً وإباءْ ،


أعشق بحراً أو شمساً ...

أو صحراءْ ....

بقلبي الأجوفِ أحيا ...


وحدي فيه وهذا عزاءْ ،


أبقي معه ....


دوما ً دون رجاء ْ،


ما العيبُ بهذا ما الجرمْ ؟!

أم صعباً خلى هذا الحلمْ ،


ما يجدي حنان الأمْ ،


في قلبٍ قاسٍ بجفاءْ ...

ألفيت أنا نور الظلم ْ،

وبعيداً بعيداً ...


عانيت شقاء العدلْ ،


لم أنعم فيه بحلّْ ...


لم أحظ بيومٍ واحد ْ...


مرَّ عليَّ في كنفه ...
دون عناءْ ،

ما الضيرُ إذاً أن أبقى


..وحدي ..


أطلق شعري ...


أجري خلفَ الريحْ ،


أسكن قلبي ...

أحيا بفراغه الفسيحْ ،

أعشق شمساً أو قمراً ...

وبذاك القلب الخاوي ،


لن أطببْ ... لن أداوي ،


سيهز أرجائي زلزالْ ...


أركض فيه دون قتالْ ،


لن أحوي أبداً ألماً ...


أحيا ربيعاً أو اعصار ...


لن أجرح قلبي ...


لن أسبح أبدا ً مع هذا التيارْ ،


ما الضيرُ بوحدي ما الضيرْ ...


أنا نفسي وذاتي لا غيرْ ...

نحلق سوياً بجناح الطيرْ ...


في سماء الوحدة بلا أعذارْ،


لن نحقدْ لن نحسدْ ...


لن نزرعُ لن نحصدْ ،


نحيا نهاراً أو ليلاً ...


نميل الجبال ميلاً ،


سأنحيها وأضحيها ...


وسأبني فيها ...


قصراً ...


يعمر فيه الخيرْ ،


وسأحدث فيه بحراً ...


ليلاً ونهاراً ...شمساً وقمراً ،


أبعثُ فيه من روحي الانفاسْ ...


يحيا فيه كلَّ الناسْ ،


ثم أعتزلهم ...


وأبقي وحدي .